عملية شد البطن

عملية شد البطن

عملية شد البطن هي إحدى العمليات الجراحية التجميلية التي تهدف إلى شد عضلات البطن والقضاء على ترهلات تلك المنطقة، وهي حلٌ فعال لكل من يشكو بروز الكرش وما يصاحبه من تأثيرات سلبية على الحالة النفسية والصحية.

إليك كل ما يخص عملية شد البطن بما يشمل دواعي إجرائها، وخطواتها، بالإضافة إلى مجموعة من النصائح المهمة التي ينبغي اتباعها فيما بعد تلك العملية.

ما هي عملية شد البطن؟

عملية شد البطن (Tummy Tuck) هي عملية جراحية تتضمن إزالة الزوائد الجلدية الموجودة في منطقة الكرش مع تقوية عضلات البطن وشدِّها.

اهمية شد البطن ودواعي إجرائها

تكمن اهمية عملية شد البطن في أنها تساعد على تحسين شكل القوام بالحصول على خصر نحيف وبطن ممشوق دون زوائد جلدية مترهلة أو دهون، وإن معظم الأشخاص الذين يلجأون لتلك العملية التجميلية هم:

  • الأشخاص الذين فقدوا قدرًا كبيرًا من وزنهم فجأةً خلال مدة قصيرة.
  • الأشخاص المصابون بـ فتق البطن.
  • النساء اللواتي يشكون ضعف عضلات البطن وترهل الجلد في تلك المنطقة بعد الولادات المتكررة، وبخاصةً الولادة القيصرية التي تؤثر على شكل البطن وقد تُغيَّر مكان السُّرة.
  • الأشخاص المتقدمون في السن؛ فمع تقدم السن يفقد الجلد مرونته ويترهل.

نوع الجسم  كذلك قد يكون من أبرز دواعي اللجوء إلى إجراء عملية شد البطن، فبعض الأجسام تميل إلى تخزين الدهون موضعيًا في منطقة البطن.

مراحل عملية شد البطن

بعد أن وضحنا أبرز المشكلات المؤدية إلى ترهل جلد البطن، نعرض الآن حلها ألا وهو إجراء عملية شد البطن وشفط دهونها.

قبل البدء في خطوات العملية، يستعد المريض جيدًا قبل إجراء عملية شد البطن عن طريق الفحص البدني وإجراء مجموعة من التحاليل الشاملة للتأكد من عدم وجود أي مخاطر صحية تمنع الشخص من الخضوع إلى تلك العملية، وتشمل تلك التحاليل:

  • صورة الدم الكاملة (CBC)
  • . اختبار سيولة الدم.
  • تحليل وظائف الكبد والكلى للتأكد من إمكانية خضوع الشخص إلى التخدير الكلي دون مشكلات صحية تؤثر على وظائف الأعضاء.
  • اختبارات تصويرية على منطقة البطن، لرؤية جدار البطن وعضلاتها.

بعد التأكد من جاهزية الفرد لإجراء عملية شد البطن، يُحدد الطبيب الأدوية التي ينبغي التوقف عن تناولها ثم يُحدد موعدًا آخر لإجراء العملية.

ينبغي الصيام لعدة ساعات قبل إجراء الجراحة – بحَسب توصيات الطبيب – وفي يوم العملية يُحدد الطبيب مقدار الزوائد الجلدية التي ينبغي إزالتها قبل الدخول إلى غرفة العمليات.

ماذا يحدث أثناء عملية شد البطن؟

بعد أن يُجهز الفريق الطبي غرفة العمليات، يدخل الشخص إلى الغرفة ليخضع إلى التخدير الكلي تحت إشراف استشاري التخدير المتخصص ومن ثَمَّ تتوالى خطوات العملية كالآتي:

  • عمل شق جراحي أفقي في أسفل البطن على طول خط منطقة البيكيني.
  • شد عضلات جدار البطن لتقويتها، وشفط الدهون المتراكمة في تلك المنطقة بجهاز شفط الدهون.
  • قص الزوائد الجلدية للتخلص من الترهلات مع تصحيح موضع السُّرة وشكل الجلد من حولها.
  • إغلاق الشق الجراحي بخياطة تجميلية داخلية وتثبيت أنابيب لتصفية السوائل الزائدة والدم.

تستغرق عملية شد البطن نحو ساعتين إلى 3 ساعات بحَسَب الحال، وغالبًا ما يكون إجراء عمليات شد البطن للحالات التي خضعت للعديد من الجراحات المفتوحة في منطقة البطن أكثر تعقيدًا ويتطلب المزيد من الوقت وأحيانًا قد يمنع الخضوع لعملية شد البطن من الأساس.

أنواع عمليات شد البطن وتجميل البطن.

تنقسم عمليات شد وتجميل البطن إلى نوعين:

  1. عملية شد البطن الكاملة

في تلك العملية يحدث الآتي:

  • إزالة الزوائد الجلدية الموجودة في جلد منطقة البطن.
  • يشفط دهون الكرش.
  • تقوية عضلات البطن وشدها.
  1. عملية شد البطن المصغرَّة

عمليات شد وتجميل البطن المُصغَّرة – كما يتضح لنا من الاسم – هي أقل تعقيدًا من العملية التقليدية، ففيها يقص الطبيب الزوائد الجلدية مع احتمالية شفط الدهون دون تقوية عضلات البطن، فهي عملية مناسبة للأشخاص ذوي عضلات البطن المتماسكة.

بمَ يشعر المريض بعد عملية شفط وشد البطن؟

تؤدي عملية شفط الدهون – كأي عملية جراحية أخرى – إلى  ظهور مجموعة من الأعراض المؤقتة التي قد تُسبب القلق للشخص، وتشمل:

  • آلام البطن.
  • تورم منطقة البطن.
  • الغثيان.

التعافي بعد عملية شد وتجميل البطن

يلتئم الجرح ويتعافى الفرد بعد العملية خلال 10 أيام إلى أسبوعين تقريبًا، وأثناء تلك الفترة ينبغي الالتزام بالتعليمات الآتية لتسهيل فترة الاستشفاء:

  1. تعليمات تخص كيفية التعامل مع الألم بعد العملية

الشعور بالألم أمرٌ طبيعي بعد إجراء العمليات الجراحية بوجهٍ عام، ويمكن السيطرة على تلك الآلام بمجموعة من مسكنات الألم ومضادات الالتهاب خلال الأسبوع الأول بعد عملية شد البطن.

ملحوظة: قد يصف الطبيب أدوية مضادة للغثيان للسيطرة على أعراض ما بعد العملية، بالإضافة إلى المضادات الحيوية للوقاية من تلوث الجرح وإصابة الشخص بالعدوى.

 

     2. تعليمات ما بعد العملية فيما يتعلق بالحركة

يؤكد الأطباء دائمًا أهمية الحركة والمشي الخفيف بعد العملية بساعتين لتنشيط الدورة الدموية والوقاية من تَخثُّر الدم والإصابة بالجلطات.

  • يستمر الشخص على المشي  خلال الأسابيع الأولى بعد العملية.
  • ينصح الأطباء بتناول أدوية الألم قبل المشي لمنع زيادة إحساس الألم أثناء الحركة.

     3. تعليمات متعلقة بأنابيب التصريف بعد عملية شفط وشد البطن

تبقى أنابيب التصريف في مكانها لمدة تتراوح ما بين 3 إلى 5 أيام بعد العملية، بهدف تفريغ السوائل والإفرازات المتراكمة بعد عملية شفط دهون البطن. 

    4.تعليمات تختص بمشدات البطن بعد العملية

بعد عمليات شد البطن تتجمع السوائل والإفرازات أسفل الجلد، لذلك من الضروري ارتداء مشد البطن طوال اليوم – مع السماح بنزعه لمدة ساعة لإراحة الجلد ثم إعادة ارتدائه مرةً أخرى – لمدة تصل إلى 6 أسابيع تقريبًا لمنع حدوث الآتي: 

  • ارتخاء الجلد. 
  • تجمُّع السوائل والدم أسفل الجلد.

عمليات شد البطن وتجميل البطن مع الدكتور محمد القصير

يُجري الدكتور محمد القصير الحاصل على درجة الدكتوراة في جراحة الجهاز الهضمي والمناظير المتقدم عمليات شد البطن بأعلى معدلات الأمان والنجاح مستخدمًا أحدث الأدوات الجراحية.يمكنك الحجز الان من خلال الموقع الالكتروني او من خلال صفحتنا على الفيس بوك