تكميم المعدة بالمنظار

عملية تكميم المعدة بالمنظار

تُريد التخلص من الوزن الزائد وما يُصاحبه من أمراضٍ مزمنة ولا تعرف من أين تبدأ؟ نُرشِح لك عملية تكميم المعدة بالمنظار كـ أفضل الحلول الجراحية الآمنة للقضاء على السمنة المفرطة ومضاعفاتها الصحية في عصرنا الحالي.

 

عملية تكميم المعدة بالمنظار

تكميم المعدة هي إحدى جراحات إنقاص الوزن وعلاج السمنة المفرطة التي زادت شعبيتها في الآونة الأخيرة، فهي تُساعد المرضى على التخلص من السمنة المفرطة بطريقتين، هما:

 

  • تصغير حجم المعدة: تُقص المعدة أثناء تلك العملية ويقل حجمها بحوالي 75% إلى 80% عن الحجم الأصلي لتصبح بحجم ثمرة الموز تقريبًا مما يُساعد على تقليل سِعتها الاستيعابية.
  • حدوث تغيرات هرمونية: تحدث تغيرات هرمونية في الجهاز الهضمي بسبب استئصال “قبة المعدة” وهي الجزء الذي يحتوي على عدد كبير من الخلايا المُفرزة لهرمون الجوع “جريلين” وبالتالي تقل شهية المريض وينقُص وزنه تدريجيًا بعد العملية.

 

من المُرشح المثالي لـ عملية تكميم المعدة بالمنظار؟

 

جميع العمليات الجراحية تُجرى وفقًا لشروط معينة يجب توافرها في المريض، ففي عملية تكميم المعدة بالمنظار يُرَشَّح المريض لإجرائها بعد دراسة العوامل الآتية:

  • مؤشر كتلة الجسم: يُحسب مؤشر كتلة الجسم للمريض لتحديد درجة السمنة عن طريق قسمة وزن المريض على مُربع طوله، ويُرشح لإجراء العملية في الحالات التالية:
  • إذا كانت النتيجة 40 كجم/م2 أو أكثر.
  • إذا كانت النتيجة 35 كجم/م2 ويُعاني المريض من مخاطر صحية متعلقة بالسمنة المفرطة مثل: السكري من النوع الثاني أو ارتفاع ضغط الدم.
  • التحاليل الشاملة: ينبغي أن تدل نتائج التحاليل على أن المريض يتمتع بصحة جيدة تؤهله إلى إجراء العملية تحت تأثير التخدير الكلي.
  • المحاولات السابقة لإنقاص الوزن: فشل المريض في إنقاص وزنه عن طريق العادات الغذائية الصحية وممارسة الرياضة يؤهله لإجراء عملية تكميم المعدة.

 

تعرف ايضاً علي عملية الفتاق بالمنظار!

 

التجهيز لـ عملية تكميم المعدة بالمنظار

هناك عدة تعليمات ينبغي اتباعها قبل إجراء تلك العملية، والتي تتمثل فيما يلي:

  • إجراء الاختبارات والتحاليل الشاملة للتأكد من جاهزية المريض لإجراء الجراحة.
  • تغيير نمط الغذاء في فترة ما قبل الجراحة بتناول أطعمة غنية بالفيتامينات والمعادن والبروتينات، وكذلك الحفاظ على نسبة السوائل في الجسم عن طريق شرب كمية مناسبة من المياه.
  • التوقف عن التدخين تمامًا لمدة شهر تقريبًا قبل العملية تفاديًا لأي مضاعفات في أثناء العملية أو بعدها.
  • التوقف عن الأكل والشرب في الليلة التي تسبق العملية.

 

كيف تُجرى إجراء عملية تكميم المعدة بالمنظار؟

تشمل خطوات عملية تكميم المعدة بالمنظار ما يلي:

  • يستلقي المريض على سرير غرفة العمليات لإعطائه المخدر الكلي.
  • يفتح الجرَّاح 3 فتحات صغيرة في منطقة البطن لإدخال الأدوات الجراحية الدقيقة مثل: المنظار الجراحي لرؤية التفاصيل داخل المعدة بوضوح، فهو أنبوب دقيق موجود في نهايته كاميرا تعرِّض الصورة كاملة على شاشة في غرفة العمليات.
  • يقص الجرَّاح النسبة المُحددة من حجم المعدة – حسب المعايير الدولية لجراحات السمنة – ثم تُدَّبس أنسجة المعدة بالدباسة الإلكترونية لمنع التسريب.
  • تُغلَق الفتحات الصغيرة بخياطة جراحية بسيطة لا تترك ندبات على البطن.
  • تستغرق هذه العملية نحو 45 دقيقة إلى ساعة تقريبًا حسب حالة المريض، وتكون فترة الإقامة ليوم واحد فقط في المستشفى.
  • بعد العملية، يُطلب من المريض تناول المكملات الغذائية وأقراص الفيتامينات منعًا للإصابة بسوء التغذية؛ فحجم المعدة الصغير لا يُساعد على استيعاب كميات كبيرة من الأطعمة مما يُقلل فرص حصول الجسم على احتياجاته من العناصر الغذائية المفيدة.
  • كذلك يتبع المريض تعليمات بشأن الحمية الغذائية في الأسابيع الأولى بعد العملية، مثل: تناول الأطعمة المهروسة سهلة الهضم وشُرب السوائل والمياه بكميات مناسبة.

 

مميزات ومخاطر تكميم المعدة

من المعروف أن أي تدخل جراحي له مزايا وبعض المخاطر الصحية، لذا نُوضح لك أهم مميزات عملية تكميم المعدة بالمنظار ومخاطرها فيما يلي:

مميزات عملية تكميم المعدة

  • استخدام المنظار الجراحي في تلك العملية ساهم كثيرًا في جعلها من العمليات السهلة والآمنة على المريض، إضافةً إلى الكثير من المميزات المتمثلة في
  • تجنُب انتقال العدوى وحدوث النزيف بفضل الفتحات الدقيقة في البطن.
  • قِصَر فترة الإقامة في المستشفى وسرعة التعافي بعد العملية.
  • فقدان أكثر من 70% من الوزن بأمان خلال السنة الأولى بعد العملية.
  • التعافي من مضاعفات السمنة مثل: ارتفاع الكوليسترول، والسكري من النوع الثاني، والتهاب المفاصل.
  • تُجرى عملية تكميم المعدة بالمنظار بدون الم تحت تأثير التخدير الكلي.
  • زيادة فرص الإنجاب، فإنقاص الوزن يُساعد على التخلص من الاضطرابات الهرمونية لدى كلٍ من النساء والرجال مما يرفع فرص الإنجاب.

تعرف ايضاً تجربتي مع عملية التكميم!

مخاطر عملية تكميم المعدة

قد يُصاب المرضى ببعض المخاطر الصحية بعد العملية، وتشمل:

  • القيء المستمر والغثيان.
  • سوء التغذية.
  • تسريب محتويات المعدة بسبب التدبيس غير المتُقن أو استخدام دباسات إلكترونية رديئة الجودة.
  • لذا ينبغي اختيار جرَّاح سمنة يمتلك الخبرة الكافية في إجراء عملية تكميم المعدة بالمنظار لتفادي الإصابة بالمضاعفات الصحية.

 

أفضل مركز لإجراء تكميم المعدة

الدكتور محمد القصير اسمٌ رائد في مجال جراحات الجهاز الهضمي والمناظير المتقدمة بأكثر من 15 عاماً من الخبرة التي أجرى فيها عددًا كبيرًا من العمليات الناجحة.

إن واجهتك مشكلة بخصوص وزنك وتُريد معرفة هل أنت مُرشح لإجرائها أم لا، تواصل معنا عبر الأرقام الموجودة في الموقع الإلكتروني.

 

أحجز موعدك الأن مع دكتور محمد القصير! 

اترك تعليقاً

الحقول المحددة مطلوبة