يتعرض الكثير من الأشخاص سواء كانوا رجالًا أو نساءًا أو حتى أطفالا رضع لخطر الإصابة بالفتق، ومنهم من يلاحظه بوضوح ومنهم من لا يشعر بأي أعراض..

ما هي اعراض الفتق؟ وما هي أنواع الفتق وأهم أسباب الإصابة به؟ وما هي طرق علاج الفتق؟ وما هي أهم التعليمات اللازم اتباعها للمصابين بالفتق؟.. هذا ما نجيب عنه في السطور التالية.

ما هو الفتق؟

الفتق يحدث عندما يضغط أحد الأجزاء الداخلية للجسم على الأنسجة الضعيفة، وعادة ما يحدث هذا الفتق في التجويف البطني وبالأخص في المنطقة الواقعة بين الصدر والفخذ.

ما هي أسباب الفتق؟

هناك العديد من العوامل التي تساهم في الإصابة بالفتق بجميع أنواعه، وهي:

  • التقدم في العمر. تكرار التعرض للإجهاد في البطن والمنطقة الإربية.
  • الإجهاد.
  • السعال المتكرر.
  • الإمساك.
  • السمنة المفرطة.
  • عوامل وراثية.
  • عمليات سابقة في البطن.

ما هي اعراض الفتق؟

.حان الآن وقت الإجابة عن السؤال الأهم الذي يبحث عن إجابته الكثيرون وهو “ما هي اعراض الفتق؟”.. فالفتق له الكثير من الأعراض، من أهمها:

  • انتفاخ أسفل الجلد في البطن أو الفخذ.
  • شعور بثقل أسفل منطقة البطن مع وجود إمساك أو دم في البراز.
  • إحساس بعدم الراحة في منطقة البطن وبالأخص عند الانحناء.
  • حرقان في المعدة.
  • لم في البطن
  • زيادة الانتفاخ بمرور الوقت.
  • صعوبة في البلع.

ما هي أنواع الفتق وطرق العلاج؟

بعد أن أجبنا على السؤال الأهم وهو “ما هي اعراض الفتق؟” حان الوقت لمعرفة أنواع الفتق، وهي:

الفتق الاربي

الفتق الاربي أحد أشهر أنواع الفتق، ويحدث في منطقة العانة، ويصيب الرجال أكثر من النساء، كما يمكن أن يصيب الأطفال.

ويحدث هذا النوع نتيجة خروج جزء من الأمعاء في منطقة أسفل البطن بالقرب من العانة، وذلك بسبب ارتفاع الضغط داخل التجويف البطني.

علاج الفتق الاربي يكون إما عن طريق الأدوية، أو التدخل الجراحي، وهو الحل الأكثر شيوعًا لعلاج الحالات المتقدمة.

فتق الحجاب الحاجز

فتق الحجاب الحاجز يعني خروج جزء من المعدة إلى التجويف الصدري، مما يسبب مشاكل في التنفس والقلب، بجانب احتمالية الإصابة بارتجاع المريء، وعادة ما يتم تشخيص فتق الحجاب الحاجز بالمنظار.

أما عن علاج فتق الحجاب الحاجز فيكون إما بالأدوية كما هو الحال في باقي أنواع الفتق، أو علاج فتق الحجاب الحاجز كما يمكن العلاج بالتدخل الجراحي.

الفتق السري

فتق السرة يحدث في منطقة السرة وما حولها، وعادة ما يصيب النساء بعد الحمل والولادة، كما أنه أكثر أنواع الفتق انتشارًا بين الأطفال.

يمكن أن نستنتج بعد قراءة هذه السطور أن علاج الفتق أي كان نوعه يكون إما بالأدوية وخاصة بالمضادات الحيوية في الحالات الأولى، وإما بالمنظار أو التدخل الجراحي في الحالات المتوسطة والمتقدمة.

 

 

كيفية التعامل مع الفتق

المرضى المصابون بالفتق يجب عليهم الالتزام ببعض التعليمات الهامة والضرورية، منها:

  • التوقف نهائيًا عن التدخين.
  • عدم تناول الأطعمة ذات السعرات العالية والغنية بالدهون المشبعة.
  • تجنب شرب المشروبات الكحولية.
  • التقليل من الحمضيات، مثل البرتقال والليمون.
  • لا يفضل تناول الأطعمة المحتوية على البصل والثوم.
  • عدم تناول الأطعمة الحارة.
  • تقليل البهارات الموجودة في الطعام.
  • ممنوع تناول المشروبات الغازية.
  • تقليل المشروبات المحتوية على الكافيين.

ما هي مضاعفات الفتق؟

الفتق له العديد من المضاعفات، منها:

  • ألم قوي يمنع المريض من أداء مهامه اليومية بشكل طبيعي وقد يؤثر على حركته بشكل عام.
  • الانسداد المعوي وهو أخطر مضاعفات الفتق، ويتطلب علاجه استئصال جزء من الأمعاء.
  • تقرحات المريء خاصة حال الإصابة بـ فتق الحجاب الحاجز.
  • عدم القدرة على بلع الطعام.

اختصارًا لما سبق فقد تعرفنا على إجابة سؤال “ما هي اعراض الفتق؟” بجانب التعرف على جميع أنواع الفتق وطرق العلاج، لذلك إذا كان لديك المزيد من الاستفسارات حول هذا الأمر برجاء التكرم بالاتصال على الأرقام الموجودة على موقعنا. او من خلال صفحتنا على الفيس بوك