ماهو الاكل المسموح قبل منظار القولون ؟ سابقاً كان منظار القولون يندرج ضمن قائمة العمليات الجراحية التي تحتاج إلى استعدادات خاصة من جانب المرضى والأطباء لإجرائها، ومع تقدم التقنيات الطبية، أصبح إجراء التنظير القولوني غاية في البساطة،

وقد يُجرى بهدف العلاج والتشخيص أيضًا، دون الحاجة إلى إجراء استعدادات خاصة قبل إجراءه سوى الالتزام بما يشير إليه الطبيب من تعليمات تخص نوعية الاكل والنظام الغذائي قبل منظار القولون، والتي نتحدث عنها تفصيليًا في السطور التالية.

منظار القولون

متى يجب عمل منظار للقولون؟ إنَّ منظار القولون هو إحدى الفحوصات التشخيصية تُجرى بهدف الكشف عن العديد من مشكلات الجهاز الهضمي التي يعاني منها بعض المرضى التي تتمثل أعراضها في ظهور دم في البراز، أو آلام البطن الشديدة والمصحوبة بحالة من الإسهال المزمن.

كما يمكن إجراء المنظار كوسيلة علاجية للتخلص من الأورام التي تصيب الجدار الداخلي للقولون، أو إزالة التقرحات وكي مناطق النزيف من نهاية الأمعاء الدقيقة حتى فتحة الشرج.

كي يُجرى منظار القولون على الوجه الأمثل ونحصل على نتائج دقيقة خلال فحص الحالة أو علاجها، يجب أولاً إفراغ القولون بالكامل، والتخلص من بقايا الطعام العالقة به قبل إخضاع المريض للمنظار ومن ثم استئصال القولون،

وهو ما يجعل المريض في حاجة إلى الالتزام ببعض التعليمات قبل فترة من العملية، أهمها التعليمات المتعلقة بالنظام الغذائي و الاكل المسموح قبل منظار القولون.

الاكل المسموح قبل منظار القولون

قبل الخضوع إلى منظار القولون يحتاج المريض إلى الالتزام بنظام غذائي محدد يتضمن:

  1.  الخضروات، خاصةً البروكلي والبطاطا الحلوة أو العادية.
  2. الفواكه الموسمية، كالتين المجفف والجوافة والتفاح.
  3. والمكسرات والحبوب الكاملة، مثل بذور الشيا واللوز والفاصوليا والحمص والعدس.
  4. عدم تناول الأطعمة التي تحتوى على قدر عال من الألياف نظرًا لبقائها داخل القولون لفترات طويلة، ومن أمثلتها:
  5. تجنب تناول الأطعمة التي تحتوي على المواد الملونة والصبغات، ومنها الجيلي لما يمكن أن تسببه من تلوين لجدار القولون، وبالتالي الحصول على نتائج خاطئة للفحص.

يُسمح للمريض بتناول بعض الوجبات مثل المعكرونة واللحوم المختلفة، وجميع منتجات الألبان، مع الابتعاد عن الأطعمة التي قد تتسبب في إصابة المريض بعسر الهضم فقط.

يمكن استشارة الطبيب حول استخدام بعض الأدوية الملينة للتأكد من إفراغ القولون قبل الخضوع إلى التنظير إن لزم الأمر، مع الاهتمام بشرب كميات كبيرة من الماء باستمرار خلال فترة استخدام تلك الأدوية للوقاية من الإصابة بالجفاف الناتج عن إفراغ المعدة.

في اليوم السابق عملية المنظار يحتاج المريض إلى تجنب جميع الأطعمة الصلبة، والاعتماد على السوائل فقط مثل المياه والشوربة.

استعدادات ما قبل منظار القولون

كما يحتاط المرضى بشأن الاكل المسموح قبل منظار القولون، فهم في حاجة أيضًا إلى الانتباه لبعض التفاصيل الأخرى: كالتأكد من إحضار كافة المتعلقات الشخصية التي قد يحتاجون إليها خلال العملية، واصطحاب أحد أفراد العائلة أو الأصدقاء من أجل مساعدة المريض خلال فترة بقائه بالمستشفى أو عند عودته للمنزل.

لا يستدعي الخضوع إلى منظار القولون القلق، لأنه لا ينطوي على أي مضاعفات قد تُعرِّض حياة المريض للخطر، كل ما عليه اتباع تعليمات الطبيب من أجل الحصول على أفضل نتائج ممكنة من الفحص.

يمكنك معرفة كافة التفاصيل عن العملية وتكلفة منظار القولون في مصر من خلال قراءة المقالات الأخرى الموجودة على الموقع.






    Close